الأحد، 31 مايو، 2009

الحزن ..الدائم


اعيش فى حزن دائم .فقدان الام التى كانت اغلى ما فى الوجود، اصبح البيت خاويا،الوالد والاخوه لا يملئون فراغ الام.
صار لدى مسؤليات لم اتصور يوما ان اتحمل القيام بها،الدخول للمطبخ ،كان مكروها لى،صرت اقضى فيه نصف النهار.
اعداد السفره ورص الاطباق،كلما اتى احدهم.بل وتقمص دور وحديث الام فأسأل ابى اواخوتى عما فعلوه طوال اليوم،كما كانت
تسألهم امى،ومن قابالوا؟ومع من تحدثوا؟وبأى وسيلة مواصلات عادوا..
يطلب ابى منى ان ابحث عن وظيفه؟ولكنى ارفض..
تحدثنى خالتى عن ضرورة النسيان لاستمرار الحياه،ولكنى لم انصت لباقى حديثها،عن ضرورة الزواج،وعن ان اخوتى
سيتركوننى ان عاجلا او اجلا..واننى سابقى وحيده..
الحزن شعور بان هناك ثقلا جاثما على الجسد، ولكن لا تراه.
ارى امى كثيرا،اراها وهى تعلق ملابسنا فى البللاكونه،اراها وهى تجمع غسيلنا من الحبال ،وهى تكويها وهى تبتسم..
اراها فى فراشها فى ايامها الاخيره وهى تحاول النهوض لمساعدتنا وتجهيز افطارنا..
شالها الشتوى التى كانت تتدثر به لوقايتها من البرد، ما زال فى مكانه على الكرسى،المقابل لسرير الوفاه.
كلما دخلت حجره بالمنزل ،اشعر انها كانت بها وغادرتها لغرفة اخرى.
لن انساكى ..امى..

الجمعة، 22 مايو، 2009

الحزن الدائم

امنا الغاليه سميره يوسف عبد السيد
طوبى للذين يرقدون فى الرب يستريحون من أتعابهم ، واعمالهم تتبعهم،نياحالروحك الطاهره،وعزاء وصبرا جميلا،انتهت
آلامك المريره،على الارض،رحلت مرنمه مع الملائكه،ما احلى مساكنك يا رب الجنود . تشتاق نفسى بل تتوق الى ديار
الرب.لى اشتهاء ان انطلق واكون مع المسيح. ذلك افضل بكثير ،صلى من اجلنا لنكون معك ،طلبت لاالرب فاستجاب لك
ومن آلامك خلصك.طوباك يا قديسه.يا متكله عليه،طوباك ياتقية القلب ،لانك تعاينين الرب.. فؤاد_عايده سالى ميلاد
مسودة اعلان وفيات الاهرام30 ابريل 2009